دار النوادر
دار النوادرFacebookTwitterLinkedInGoogle
نزهة الناظرين في تاريخ من ولي مصر من الخلفاء والسلاطين
نزهة الناظرين في تاريخ من ولي مصر من الخلفاء والسلاطين
الحمد لله الذي أشرقت بنور وجهه السّموات والأرض، وصَلُح أمر الدنيا والآخرة، لك الحمدُ حتّى ترضى، ولك الحمد بعده، حمداً يُوافي نعمك، ويكافئُ معروفـك، وأُصلّي وأُسلِّم على النبي الأمي محمـد، وعلى آله الأئمة الأطهار، وعلى صحبة المجتَبين الأَخيار.
تنوّعت الكتابةُ والتصنيفُ في مادة التاريخ الإسلامي، فجماعة من المؤرِّخين يلتزم بالطابع العام للتاريخ، من حيث ترتيب الحوادث على السنين، وذكر التراجم الواردة فيهـا، ومثال هـذا كثيـر، بدايـةً من إمام المؤرخين الطبري ـ رحمه الله تعالى ـ، في كتاب ’تاريخ الرسل والملوك‘، وكتاب ’الكامل في التاريخ‘ للإمام ابن الأثير ـ رحمه الله تعالى ـ، وكتاب ’البداية والنهاية‘ للحافظ ابن كثير ـ رحمه الله تعالى ـ.
ومالَ نفـرٌ آخـر من مـؤرخي الإسـلام إلى تدوين مدينـةٍ بعينهـا، كالخطيب البغدادي ـ رحمه الله تعالى ـ في كتاب ’تاريخ بغداد‘، وكتاب ’تاريخ دمشق‘ للحافظ ابن عساكر ـ رحمه الله تعالى ـ وكتاب ’القند في ذكر علماء سمرقند‘ للنسفي ـ رحمه الله تعالى ـ، وهذا فنٌ مشتهر معروف في كل الأقطار والأمصار، عبر كل العصور الإسلامية إلى يومنا هذا.
أو ربما تخصص بعض المؤرخين بالاهتمام بطائفة معينة من أفراد المجتمع، فصنفـوا لها تواريخ خاصة بها، مثل كتاب ’عيون الأنباء في طبقات الأطباء‘ لابن أبي أصيبعـة ـ رحمه الله تعالى ـ، وكتاب ’معرفة القراء الكبار‘ للذهبي ـ رحمه الله تعالى ـ، وكتاب ’عَرف البـِشام فيمن ولي فتوى دمشق الشام‘ للمرادي ـ رحمه الله تعالى ـ.
أما مصنف هذا الكتاب، الإمام مرعي بن يوسف الحنبلي ـ رحمه الله تعالى ـ، فقد تشكلت مادته التاريخية في عدة صور، فقد ألف في السيرة النبوية كتابه: ’تلخيص أوصاف المصطفى ومن بعده من الخلفا‘.
وظهرت له عـدة عناوين في مجـال التراجم المفـردة، مثل كتابـه ’الشهادة الزكية في ثناء الأئمة على ابن تيمية‘، وكتاب ’الكواكب الدرية في مناقب المجتهـد ابن تيمية‘، وكتاب ’تنوير بصائر المقلدين في مناقب الأئمة المجتهدين‘.
ثم نراه يمزج بين محصله العلمي العقدي، ونفسه التراثي كمؤرخ، فيصنف كتبـاً مثل ’مرآة الفكر في المهدي المنتظر‘، وكتاب ’الروض النضر في الكلام على الخضر‘.
وصنف كتاباً خاصاً في سلاطين عصره، سماه، ’قلائد العقيان في فضائل آل عثمان‘ وكتاباً ذكر فيه تاريخ أهل مصره، وهو الكتاب الذي بيـن أيدينـا المسمى ’نزهـة النـاظـرين في من ولي مصـر من الخلفـاء والسلاطين‘، وهو صورة واضحة لانتشار مؤلفات هذا العالم الجليل، فقد وقفت على (24) نسخة من هذا العنوان فقط، مما يدل على قبول هذه المصنفات في الأوساط العلمية، من عصر المصنف ـ رحمه الله تعالى ـ، وفي القرون التي تلتـه، وذلك واضح من مواضع وجـود هـذه النسخ، وتواريخ نسخها.
اللهم ما كان من صواب وفضل وخير، فمن جودك وكرمك وعطائك الغامر، وما كان من خلل وزلل، فمن نفسي المقصرة والشيطان، وصل اللهم وسلم وبارك، على نبيك وعبدك محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، اللهم آمين. آمين.
   المجموعةسلسلة كتب تحقيق التراث العربي والإسلامي
   الناشردار النوادر
   عنوان الناشردمشق
   سنة النشر (هجري)1432
   سنة النشر (ميلادي)2011
   رقم الطبعة1
   نوع الورقكريم شاموا
   غراماج الورق70
   قياس الورق17 × 24
   الغلاففني
   ردمك9789933459253
   تأليف/تحقيقتحقيق
   تصنيف ديوي
USD12
http://daralnawader.com/نزهة-الناظرين-في-تاريخ-من-ولي-مصر-من-الخلفاء-والسلاطين
 تحميل
 كلمات مفتاحية
 تعليقات الزوار
noor: 

شكرا

2014-05-20 05:48:41 am
اية: 

شكرا

2014-05-20 05:48:41 am
حسام الشرقاوى: 

its agood job

2014-05-20 05:48:41 am
هاشم: 

مبروك

2014-05-20 05:48:41 am
ahmed eid: 

its agood job

2014-05-20 05:48:41 am
اسم المستخدم
كلمة المرور
 مشاركة